• الدعم النفسي

الدعم النفسي الطبي

إن الدعم النفسي الطبي هو من أهم أنواع الرعاية الطبية التي نقدمها للمريض سواء قبل أو بعد الجراحة.

تحاول الدراسات العصبية في الطب النفسي إيجاد صلة بين عمل الإشارات العصبية في الدماغ وسلوك الشخص. لأن هناك مناطق في الدماغ (كالمهد - ثالاموس) تقوم بتنظيم الشهية وسلوك تناول الطعام.

إن التقييم النفسي للشخص البدين أمر أساسي، لأنه في كثير من الأحيان تكون البدانة نتيجة لعدد من الإضطرابات النفسية مثل:

  • نقص الإنتباه وفرط النشاط والإكتئاب والقلق المزمن، كلها تؤدي إلى الأكل العاطفي
  • إضطراب ثنائي القطب وإضطرابات الأكل (النهم والشراهة المرضية)
  • الذهان (إضطراب عقلي)
  • بعض الأدوية النفسية


الدعم النفسي

  • إن التقييّم النفسي هو الخطوة الأولى لعلاج أسباب البدانة، لأن في أغلب الأحيان تكون البدانة مجرد وسيلة للهروب من المشاكل النفسية.
  • يهدف الدعم النفسي لإستخدام الإمكانيات الكاملة للشخص. والدعم النفسي ليس فقط الكشف عن وجود الأمراض أو المشاكل النفسية، بل يهدف إلى تعزيز قدرة الشخص على مواجهة الصعوبات وتجاوز الفشل وبناء المهارات. فمثلاً، للسيطرة على البدانة والوزن الزائد هناك قول شائع "عندما يكون هناك إرادة يكون هناك وسيلة"، ولكن في الحقيقة حتى ولو كان هناك إرادة ووسيلة تبقى هناك حاجة لبعض المهارات والوسائل الإضافية لتحقيق هذه الإرادة.
  • تؤدي البدانة وإضطرابات الأكل عند بعض الأشخاص إلى الإكتئاب والقلق وتقلل من الثقة بالنفس وتزيد من السلوك المتهور. لذا فإن التحكم بهذه الأعراض ضروري لتحسين نوعية الحياة.